التخطي إلى المحتوى
وزيرة التخطيط: زيادة معدل النمو وانخفاض معدل البطالة نتيجة الإصلاح الاقتصادي

قالت وزيرة التخطيط، الدكتورة هالة السعيد، أن معدل النمو في مصر يسير بشكل تصاعدي، كما أن معدل البطالة ينخفض، وذلك نتيجة إتباع خطوات الإصلاح الاقتصادي، لافتة أن الدولة تسعى إلى تحقيق رؤية طويلة المدى، بالتعاون مع القطاع الخاص، فالرؤية المستقبلية بعام 2030 هي أن يكون هناك مكينة للخدمات الحكومية، وأنه سوف يتم الانتهاء من ميكنة مكاتب قناة السويس في خلال شهر ديسمبر المقبل 2017، على أن تبدأ بعدها هيكلة الخدمات بمحافظة البحر الأحمر.

وأضافت الدكتورة هالة السعيد، أن عام 2016/ 2017 قد شهد العديد من التحديات، لافتة أن نتائج الإصلاح الاقتصادي كانت أمرًا جيدًا، وقد أظهرت تحسن في معدلات النمو بمصر، وتراجع معدل التضخم، وأن الوزارة قد شكلت فرق عمل للعمل على متابعة استراتيجية التنمية المستدامة، للتعرف على المعوقات واقتراح الحلول لها.

وأضافت أن الحكومة قد وجهت استثمارات لقطاع البنية الأساسية، وقد أجريت أربعة آلاف مشروع، لافتة أن الدولة تسعى خلق وظائف جديدة من خلال هذه المشروعات، ووضع قاعدة تشريعية للإصلاح الإداري من خلال قانون الخدمة المدنية.

وأشارت أنه قد تم إدراج الفئات الأقل دخلًا إلى برنامج تكافل وكرامة، وقد بلغ عدد المستفيدين منه مليون و700 ألف أسرة، كما يتم العمل على ميكنة صرف هذه المخصصات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *